skip to content

«عذيب» تدشّن خدمة الإنترنت تجارياً وتُنهي احتكار الاتصالات السعودية

الأحد, 07 يونيو 2009
الرياض - سعد الاسمري

أنهت شركة اتحاد عذيب للاتصالات (جو GO) احتكار شركة الاتصالات السعودية لخدمات الهاتف الثابت، وأطلقت أمس خدمة الانترنت فائقة السرعة، في أكبر مدينتين بالسعودية، وهما: الرياض وجدة.وأوضح رئيس «عذيب» الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز في مؤتمر صحافي لمناسبة تدشين خدمة الانترنت أن شركته تخطط خلال السنة الأولى من عملها إلى تغطية 5 مناطق من المملكة بخدمة الانترنت وهي: الرياض، وجدة، الدمام، المدينة المنورة ومكة المكرمة. وأكد أن حرب الأسعار بين شركات الاتصالات في السعودية ليست في مصلحتها جميعاً، موضحاً أن السوق السعودية ما زالت تسمح بوجود مساحة كبيرة من الربح، خصوصاً في خدمة الانترنت والهاتف الذي تسعى شركته من خلال خدمة «ترحالي» الى أن توفّرها في أي مكان او زمان من دون الارتباط بمكان ثابت، مشدداً على أن شركته تعتمد على دراساتها الاقتصادية للاستفادة من تلك المساحة.

وفي موضوع حرب الأسعار، قال وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس محمد جميل ملا ان كل شركة تدخل السوق تعتمد على دراسة الجدوى الاقتصادية لديها في مجال تخصصها، ما يشير إلى ضرورة عدم إبراز موضوع حرب الأسعار بين الشركات المتنافسة في قطاع الاتصالات، في الوقت الذي أكد فيه محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور عبدالرحمن الجعفري ان فتح قطاع الاتصالات في المملكة للمنافسة والاستثمار أثبت نجاحه للوطن والمواطن، مشيراً الى ان الهيئة تعمل بشكل قوي لتطبيق لائحة الاتصالات الصادرة بين المشغلين جميعهم.

وأوضح الأمير عبدالعزيز ان «اتحاد عذيب» وقع أمس اتفاق المرحلة الثانية من توسعة شبكة الواي ماكس الخاصة بها مع شركة zte العالمية بقيمة 178 مليون ريال، وتعد هذه الخطوة تأكيداً لطموحنا لتجاوز معدل انجاز نشر الشبكة بتغطية ما يزيد على 5 مناطق خلال السنة الأولى، بما يفوق متطلبات الترخيص.

ولفت إلى أن نحو 5.3 في المئة من إجمالي السكان في المملكة يحصلون على انترنت سريع، وهو ما يقل بشكل كبير عن دول تجاوزت نسب الانتشار فيها 80 في المئة، بينما ربع السكان لديهم انترنت بطيء عن طريق الاتصال الهاتفي Dial UP، ما يعني الحاجة الماسة لخدماتنا لتفعيل خطط الحكومة الالكترونية، التعليم الالكتروني، إضافة إلى الصحة والتجارة الإلكترونية وغيرها.

وشدد الأمير عبدالعزيز على أن إطلاق خدمات شركة اتحاد عذيب للاتصالات تجارياً، وبدء تقديم خدماتها، سيسهم في التحول إلى مجتمع معرفي، واقتصاد قائم على المعرفة، موضحاً أن اتحاد عذيب للاتصالات لا يستهدف اقتطاع حصة من السوق الحالية فحسب، بل هدفه الأكبر هو زيادة نسبة انتشار الإنترنت السريع في المملكة، من خلال خبرات سعودية، إذ وصلت نسبة السعودة في اتحاد عذيب إلى 60 في المئة، وتعتبر نسبة ممتازة لشركة جديدة في بداياتها.

وبين أن اتحاد عذيب يستخدم أحدث التقنيات والخدمات بما يعرف بتقنيات الجيل الرابع، بداية من البنية التحتية المبنية بالكامل على بروتوكول الإنترنت، وشبكات الجيل التالي المتقدمة NGN، وحتى تقنية الواي ماكس اللاسلكية التي تستخدم أحدث جيل من هذه التقنية، ما يمكّن الشركة من تحقيق الاتصال بالإنترنت بسرعات عالية ومرونة، لافتاً الى انه سيتبع ذلك في القريب العاجل خدمات صوتية متقدمة جداً، سيعلن عنها في حينه.

ولفت الى أن شركته تقدم خدماتها لعملائها في المملكة عن طريق أساليب وقنوات عدة، منها البيع المباشر عبر الانترنت، مع خاصية الدفع عن طريق نظام سداد أو بواسطة البطاقة الائتمانية، وتوصيل أجهزة المودم إلى المنازل مباشرة، وذلك لم يكن ممكناً من دون الاعتماد على خبرات كوادرها الشابة الطموحة وذات الخبرة، مؤكداً التزام الشركة بتوظيف وتأهيل وتطوير الشباب السعوديين.

المصـــــدر:http://www.daralhayat.com
التاريـــخ: الأحد, 07 يونيو 2009
تاريخ زيارة الموقع:11\6\2009
يمكنك تصفحه علي :http://www.daralhayat.com/ksaarticle/24815