skip to content

إطلاق Pardus 2009

ليس من عادتنا تتبع التوزيعات إلا المهمة منها و التي تضيف شيء إلى المصادر الحر ، ومنذ عدة أسابيع تعرفت على توزيعة مبنية على بيئة سطح المكتب كدي ، وكان الكثيرون يمتدحونها ، إنها Pardus و هي توزيعة تركية " و الجهة التي تقوم بتطوير هذه النسخة هي المعهد القومي للبحوث الإلكترونيات و التشفير National Research Institute of Electronics and Cryptology ، و قام بتسميته بهذا الاسم نسبة الى الاسم العلمي(اللاتيني) ل“نمر الأناضول“، و كان إنشائها أصلاً ليكون نسخة جنو لينكس تناسب المستخدم و السوق التركي، و نشأ منذ بدايته كتوزيعة لينكس جديدة غير معتمدة على أي نسخة أخرى" ، و كانت أول إصدارة في 2005/12/27.
"إن أهم ما يميز pardus عن غيره ثلاثة أشياء:
1)mudur و هو إطار عمل مطور لزيادة سرعة بدء تشغيل النظام
2)pisi و هو نظام إدارة الحزم الخاص ب pardus
3) مجموعة من الأدوات الخاصة بإدارة النظام

إذن لنلق نظرة سريعة على هذه المميزات:

1) mudur : الدافع الرئيسي لتصميم mudur كان بالطبع هو زيادة سرعة بدء ( أو إقلاع) النظام (boot)، لكن فريق العمل القائم على pardus لم يسع استبدال و تغيير شامل لل ‘init’ process كما حاول البعض قبلهم، لأنهم وجدوا أن ذلك سيستغرق الكثير من الوقت و لن يكون ذا فائدة حقيقية..
فمن المعلوم أن ال ‘init process’ هي “أم” جميع العمليات و الخدمات التي يقوم النظام بتشغيلها عند بداية إقلاعه، و هي تنفذ مجموعة من ال shell scripts تقوم ببدء الخدمات التي يحتاجها النظام… و هنا تكمن المشكلة.
فمن المعلوم أن أداء ال shell scripts بطيء نسبياً مقارنة حتى باللغات التفسيرية (interpreted programming languages) مثل python أو perl أو غيرها، كما أنها غالباً ما تعتمد على برامج أخرى للقيام بمهامها، مثل معالجة النصوص المختلفة، مثل sed, awk, …، فعملية تشغيل هذه البرامج الخارجية و إرسال المدخلات لها ثم استقبال الناتج منها و الكتابة والقراءة من القرص الصلب أثناء ذلك تستغرق وقتا طويلاً نسبياً…
و قد لا حظ فريق تطوير pardus أن هذه الطريقة في عمل الshell scripts الخاصة بتشغيل الخدمات هي سبب البطيء الإجمالي لعملية الإقلاع و ليس ال ‘init process’ نفسها، لذلك قاموا باستبدال هذه الscripts بأخرى تعمل بلغة python مع تقليل الاعتماد على برامج خارجية قدر المستطاع أو إلغاء الاعتماد كلياً ما أمكن، و بذلك تمكنوا من زيادة سرعة إقلاع النظام بصورة ملحوظة و بنسبة عالية.

2) pisi : هو مدير الحزم الخاصة ب pardus مثل yum في التوزيعات المبنية على fedora أو red hat ، أو كـ aptفي التوزيعات المبنية على debian أو ubuntu أو pacman في arch و غيرها..
و له واجهة رسومية مثل synaptic أو yum extender، وهو بالمناسبة سريع جداً، سرعته مماثلة لسرعة apt-get، و يستخدم python كذلك بشكل رئيسي، اضافة الى xml.

3)أما الأدوات الخاصة بإدارة النظام فهي تشبه الى حد كبير control panel في ويندوز أو yast في opensuse بالإضافة لمدير الشبكات"

والآن بعد كل هذا الكلام العلمي ، سأعطيكم انطباعي حول Pardus 2009 ، و قلت انطباعي لأني لم أجربها مدة طويلة .

أول ما أبهرني هو المثبت YALI ، فهو جميل و سهل الاستخدام و سريع فلم يأخذ مني وقت طويل ، و هذه صورته.
ثم بعد ما انتهيت من تثبت Pardus 2009 و رحبت بي بواجهة جميلة جدا انظر هذا الصورة التي تفتح النفس.
بعد ذلك دخلت على سطح مكتب كدي (الذي أعشقه) و تفاجأت بالكابتن ، الكابتن عبارة عن برنامج لإعداد سطح المكتب خطوة خطوة ، يظهر لك في المرة الأولى يتيح لك تخصيص سطح مكتبك كما تريد ، و بصراحة لقد أعجبتني الفكرة و أنصح كل من يريد أن يعمل توزيعة تعتمد كدي أن يضمن الكابتن معها ، هذه صورته .
وهذا هو سطح مكتب Pardus الافتراضي:
بعد ذلك تصفحت برنامج إعدادات النظام ووجدت أنهم أضافوا له كمية كبيرة من وحدات التحكم التي تسهل عملية التحكم في كل شيء.
و ألقيت نظرة على مثبت الحزم ، يبدو سهل و غير معقد .
تأكدت من دولفين ، فلم ألحظ شيء إلا الأيقونات الجديدة.
تأتي Pardus 2009 بحزمة كاملة من التطبيقات الضرورية ولم ينسوا أن يضفوا كل أنواع الكودك الضرورية لتشغيل الوسائط بدون الحاجة إلى تنزيل أشياء جديدة من الإنترنت ، و أهم الحزم هي :
كدي 4.2.4
نواة لينكس 2.6.30.1
حزمة أوبن أوفيس 3.1
متصفح فيرفكس 3.5.1
Gimp 2.6.6
Xorg 1.6.2
Python 2.6.2
Texlive 2008
GCC 4.3.3
GLIBC 2.9
فكما تلاحظون كل شيء جديد ، و الآن يمكنكم تنزيل Pardus 2009 من هنا.
المصــــــــــــدر: http://itwadi.com
التاريـــــــــــخ:18\7\2009
تاريخ زيارة الموقع:19\7\2009
ويمكنك تصفحه من خلال:
http://www.itwadi.com/Pardus-2009