skip to content

العربية نت : www.alarabiya.net

1. العربية نت صورة عامة

أ‌- أهمية العربية نت :-
موقع "العربية نت" من اهم المواقع الاخبارية العربية، وقد تم إطلاقه فى شهر مايو 2004 م وهو امتداد لقناة العربية الإخبارية التي بدأت بثها اليومي في مارس 2003م ، والموقع يتضمن النصوص الكاملة لكل برامج العربية منذ إطلاق الموقع ويسعى لتقديم إضافة في مسيرة الصحافة الإلكترونية في العالم العربي .
ووصل عدد زواره إلى نحو 50 ألف متصفح يوميا، كما تنقل عنه مواقع الإنترنت الأخرى.

ب‌- سياسة العربية نت التحريرية:-
أورد الفريق الصحفي الذي يقوم على موقع "العربية.نت" مفهوما أساسيا للموقع هو "صحافة ممتعة"، يؤكدون من خلاله تركيزهم على تقديم عمل مهني راق لا يقل في مستواه ومعاييره عن ما يقدم في أفضل الصحف العربية، والجمع بين مميزات الخبر التلفزيوني السريع، والخبر الصحفي المكتوب بعمق وشموليه، إضافة إلى استغلال المميزات الخاصة التي توفرها شبكة الإنترنت مثل أرشفة الأخبار والروابط العنكبوتية التي تقود القارئ من خبر إلى آخر في نفس الاتجاه الذي يبحث فيه.
كما يؤكدون أيضا على اهتمامهم بإمتاع القارئ والبحث عما يجذب انتباهه، ويجعل رحلته اليومية عبر محتويات الموقع رحلة مفيدة وخفيفة الظل في الوقت نفسه.

ت‌- جمهور العربية نت :-
يقدم العربية. نت نفسه للجمهوربأنه " يستهدف كل من يتحدث اللغة العربية في أنحاء العالم سواء كانوا في الدول العربية، أو كانوا عربا في المهجر، وهو دائما يحرص على تقديم الأخبار التي تهم كل فئة بلغة تجعل هذه الأخبار مفيدة وممتعة للجميع.
وقد احتفظ الموقع لنفسه بمساحة خاصة من الاختلاف في السياسة التحريرية عن قناة العربية الفضائية ليناسب اهتمامات شريحة الشباب التي تمثل القطاع العريض لجمهور الشبكة العنكبوتية.

ث‌- أبواب العربية نت :-
يتكون موقع العربية من ستة أقسام: الصفحة الأولى التي تضم أهم الأخبار وملفات إخبارية يتم تحديثها دوريا والاستفتاء اليومي، وصفحة سياسة، وصفحة رياضة، وصفحة مال وأعمال، والصفحة الأخيرة، وهي الصفحة التي يعتبرها طاقم التحرير استراحة القارئ بعد رحلته في الموقع لخفة محتواها وسلاسة لغتها، مع حفاظها على الأصول المهنية

ج‌- وسائل الترويج فى العربية نت :-
يقدم الموقع العديد من الخدمات لزواره منها :
خدمة البثّ الحي : وقد قامت العربية نت بجعل هذه الخدمة مقابل اشتراك بعد عامين من تقديمها لهذه الخدمة مجاناً

المكتبة التفاعلية، وهي تلقى تركيزاً من إدارة الموقع ، حيث يقدم الموقع لزواره العديد من الوسائط المتعددة التي تخاطب حواس الزائر، وهي عبارة عن ملفات وثائقية تقدم بأشكال مختلفة ، للاستفادة من أحدث وأجمل تقنيات الإنترنت التفاعلية.

باب كامل بعنوان منتدي الفيديو لنشر الافلام التي يصورها الجمهور يحتوي على العديد من الصفحات ،مثل افلام وثائقية قصيرة , فيديوهات صحفية , فيديوهات شخصية , افلام الجوال , المكتبة التفاعلية , اصنع فيلمك الاول

أيضا يتميز الموقع بخدمة RSS "آخر الأخبار" التي تمكن الجمهور من متابعة أخبار العالم وكل إضافات الموقع أولا بأول بطريقة سهلة وعملية.

يقدم العربية نت خدمة متميزة من خلال إرسال الأخبار إلى الجوال (الموبايل) مباشرة مما يجعل الجمهور على ارتباط بأهم الأحداث طوال اليوم.

يعرف موقع العربية نت نفسه بانه يتبنى سياسة منفتحة على قرائه، حيث يسمح بمشاركة الجمهور بالأفكار والاقتراحات والملاحظات والآراء والمشاركات .

ونظرا لاهمية التعليقات داخل الموقع وما تقوم به من دور تفاعلي ومساحة للتعبير عن الرأي وتصل في بعض الاحيان 600 تعليق وهي سمة مميزة للعربية نت مما جعلنا ناخذ التعليقات كدراسة حالة في الموقع
ح‌- البحث داخل الموقع في العربية نت :-
لا تقدم العربية نت إلا خياراً واحداً للبحث هو البحث اللفظى، وحتى فى حالة البحث اللفظى لا توجد أية خيارات لتحديد نطاق البحث، ويفضى استعراض نتائج البحث إلى استنتاج أن عملية البحث لا تقتصر على العنوان ولكنها تمتد أيضاً إلى النص ذاته، وليس بالضرورة ان تكون الكلمات متجاورة فعند البحث مثلا بمصطلح حقوق الانسان ظهرت نتائج لكلمة حقوق بمفردها.

2. حقوق الإنسان و العربية نت :-
أ‌- معدل النشر :
ينشر الموقع فى المتوسط مادة واحدة تحتوى علي مصطلح حقوق الإنسان كل 4.3 يوم (أي بمعدل 3 مواد كل 13 يوم تقريبا) ويعتبر هذا الرقم صغيرا جدا بالمقارنة بحجم المادة التي ينشرها الموقع يوميا

ب‌- مضمون المادة الإعلامية المتعلقة بحقوق الإنسان:

تركزت هذه المادة الإعلامية أساساً على المتابعة الخبرية لمنظمات حقوق الإنسان؛ بما يعنى أن رؤية العربية نت لحقوق الإنسان هي متابعة أخبار وتقارير المنظمات الحقوقية ثم حرية الرأي والتعبير ، وفي المرتبة الثالثة الحق في الحرية.

ت‌- توجه المادة الإعلامية:

حاز التعريف بانتهاكات حقوق الإنسان المرتبة الأولى من توجه المادة الإعلامية، يليه الدعوة لمفاهيم حقوق الإنسان وفي المرتبة الثالثة نقدالعربية نت لمفاهيم حقوقية او مواقف منظمات حقوق الانسان ، واخيرا الدعاية لبعض الدول فى مجال حقوق الإنسان خاصة الإمارات والبحرين.

ث‌- الكيانات الجغرافية أو السياسية وتوجه المادة الإعلامية:

ما زالت مصر و العراق وأمريكا من الدول الأكثر تكرارا ولكن أضيف إليهما بل وحتى سبقهم من حيث التكرار سوريا فالسعودية وتظل هذه الدول جميعا هى الأكثر انتهاكا بينما تتراجع دولة مثل الإمارات إلى ذيل القائمة وتركز المادة الإعلامية بشأنها على الدعاية لممارستها والدعوة لحقوق الإنسان

ج‌- الحقوق الأربعة:

تأتى قضايا المرأة فى أولويات اهتمام المادة الإعلامية المتعلقة بالحقوق الأربعة قبل الأقليات واللاجئين بينما تظل الحياة الخاصة فى مؤخرة القضايا رغم ان عام 2006 شهد قضايا تخص الاقليات والتسامح مع الاخر مثل قضيتي الرسوم الكاريكاترية وتصريحات البابا وقضايا البهائيين في مصر وقضايا خاصة بحقوق اللاجئين مثل اللاجئين السودانيين في مصر واللائجئين الصوماليين في اليمن واللاجئين الفلسطينيين في العراق واللاجئين العراقيين عموما.

3. تحليل المادة الاعلامية
أ‌- الدعوة لحقوق الانسان
أمثلة :

*ففى الرابع عشر من ديسمبر2006م على سبيل المثال تناولت العربية نت حقوق الانسان كمفهوم نظري في مقال للكاتب محمد ابو مازن بعنوان "حقوق الإنسان.. أولاً وأخيراً" بمناسبة مرور ثمانية وخمسين عاماً على صدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ويري ابو مازن ان هذه الذكرى مرت على العرب مرور الكرام، دون أدنى اهتمام رسميا كان او شعبيامما يدل علي هامشية قضية حقوق الانسان فى المنطقة العربية ليس فقط على صعيد الحقوق السياسية والمدنية أو الاقتصادية والاجتماعية، بل والحقوق الآدمية الأساسية ووجود الانسان كمخلوق له الحق الأساسي في الحياة . ومعددا الذرائع التى ادّعتها النظم العربية لانتهاك حقوق الإنسان واستباحة كرامته وتمييع الالتزام بمضمون الإعلان العالمي لحقوق الإنسان باسم الدين , ومحذرا من هذه الانتهاكات فهي تصنع الانسان "المرعوب المرشح ليكون ارهابيا او عضوا فى مليشيات تمارس الذبح بأسم الدين"

*وموضوع اخر بعنوان " الديمقراطية تعتدي علينا "
يتعرض فيه كاتب المقال " مهند صلاحات " للمشهد الاعلامي العربي بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان وما تتعرض له الصحافة والصحفيين في ظل قوانين الطوارئ وحكم العسكر واضعا في بؤرة الضوء ما يتعرض له الصحفيين فى الاردن على سبيل المثال . ومستعيرا من مجلة "ديوان العرب" نتيجة تثير الاستغراب وهي ان حولي 40% فقط من الذين شاركوا باستطلاع رأي قامت به المجلة، أبدوا رغبتهم في البقاء في وطنهم، بينما صوت خمس المواطنين العرب الذين شاركوا بالاستطلاع، والبالغ عددهم 3180 مشاركاً بأنهم يريدون الهجرة بدون عودة إلى أوطانهم، وأن 48% منهم يريدون الهجرة سواء بنية العودة، أو عدم العودة نهائيا، أي أن نصف الشعب تقريباً يريد الهجرة متسائلا في نهاية مقاله لماذا يريد هؤلاء الناس الهجرة من بلدانهم؟؟

ب‌- نقد مفاهيم حقوق الانسان او مواقف منظمات حقوقية
أمثلة:
* في مقال لـ أمير سعيد " الممرضات البلغاريات والنفاق الأوروبي " والذي تناولته العربية نت بتاريخ 21 ديسمبر2006م
وقد انتقد فيه أمير سعيد موقف الاتحاد الاوربي ومنظمات حقوق الانسان التابعة له من حكم الاستئناف الصادر من القضاء الليبي على الممرضات البلغاريات بالإعدام في قضية الأطفال المصابين بالإيدز والمتهم فيها خمسة ممرضات إلى جوار طبيب فلسطيني بحقن اطفال ليبيين بحقن ملوثة بفيروس الإيدز ،والضغط الاوربي على القضاء الليبي لتعديل الحكم واصفا رد فعل الاوربيين بالنفاق القيمي والبراجماتية السياسية وان ثقة العالم العربي فى الاتحاد الاوربي ومنظمات حقوق الانسان التابعة له اصبحت من الهشاشة لدرجة عدم تقبل ما تقول بشأن القضايا السياسية وحتى الاجتماعية في العالم العربي.

*وفى مقال اخر بعنوان " ثقافة العجز" للكاتب منار الرشواني
تناول الكاتب بالسخرية وصول احدى الدول العربية المعروفة بانتهاك حقوق الانسان لرئاسة لجنة حقوق الانسان بالامم المتحدة ورغم هذه المهزلة الا ان العديد من الكتاب والمثقفين العرب اعتبروا هذا الوصول هو لطمة على وجه السياسة الامريكية وانتصار للعرب واسباغ الشرعية على الاضطهاد الذي مارسته الحكومات الدكتاتورية وان ما يفعله هولاء الكتاب والمثقفين هو ازدواجية في المعايير و"ثقافة العجز" وان الواجب هو رفض الاضطهاد "أيا من كان قد مارس الاضطهاد بحقنا "

ت‌- تحليل المادة الخاصة بالحقوق الاربعة

1. حقوق المرأة
أ‌- المرأة والحجاب
كانت قضية الحجاب هي الاهتمام الاول لموقع العربية نت خلال عام 2006 بخلاف ما يفسره البعض من ان العربية نت موقع يلعب علي الاثارة الجنسية
فقد جاءت كلمة الحجاب 94 مرة وفي المركز الثاني جاءت قضية الاغتصاب والتحرش الجنسي 72 مرة.
أمثلة:
وقد كانت واقعتي قيام إداري بكلية الحقوق و العلوم السياسية بالعاصمة التونسية بإحتجاز طالبات محجّبات بمكتب بالكلية بعد إستدراجهنّ و أقفل الباب عليهنّ ،وتصريحات فاروق حسني"وزير الثقافة المصري" المتعلقة بالحجاب والتي نشرتها الصحيفة المصرية "المصري اليوم " والتي اعتبر فيها ان الحجاب عودة الي الوراء وان "الدين اصبح الآن مرتبطا بالمظاهر فقط رغم ان العلاقة الايمانية بين العبد وربه لا ترتبط بالملابس" وما تبع التصريحات من تداعيات فرصة للعربية نت لتكمل صورة المرأة والحجاب علي صفحات الموقع .

الإخوان يلاحقون وزير الثقافة المصري لسخريته من الحجاب والأذان"
في 16 نوفمبر2006م وتحت عنوان "الإخوان يلاحقون وزير الثقافة المصري لسخريته من الحجاب والأذان" تناول فراج إسماعيل في تحقيق قضية تصريحات الوزير المصري وقد تمت اضافة عنوان فرعي " جامعة حلوان تطرد المنقبات واتجاه لحظر الكلام في المساجد" في ايحاء ان ما قاله الوزير يأتي في اطار اتجاه عام للدولة "لمقاومة الحجاب والنقاب في مصر أسوة بتونس وتركيا وكثير من الدول التي خضعت للسيطرة الغربية".وقد وقد كان التحقيق عبارة عن عرض لاراء افراد ينتمون للتيارات الاسلامية في مصر

"مأتم "الحرية".. لو كانت لي زوجة لمنعتها!!"
وقد تناول العربية نت رفض تصريحات الوزير من وجهات نظر محتلفة منها مقالة لامير اسعد بتاريج 19 نوفمبر2006م بعنوان "مأتم "الحرية".. لو كانت لي زوجة لمنعتها!!"
يتناول المقال فقرة من تصريح وزير الثقافة المصري فاروق حسني للمصري اليوم 18 نوفمبر 2006 والذي يقول فيها "أنا شخصياً لا أفضل أن ترتدي المرأة الحجاب ولو كانت لي زوجة لمنعتها من ارتدائه." ويري امير اسعد ان التصريح " قد جمع ثنائية التطرف في عبارة واحدة، بين ليبرالية الرأي وثيوقراطية المنع!! "
كما يستهجن صمت المنظمات الاهلية التي تدافع عن حرية ومساواة المرأة والمثقفين المصريين متسائلا عن الفرق الحقوقي بين "قهر الزوجة على ارتداء الحجاب" و "قهرها على نزعه"
ويري اسعد ان التصريح " مصادم لوثيقة منع التمييز ضد المرأة التي وقعتها مصر في العام 1979 بتحفظ وكافح المجلس القومي للمرأة لإقرارها كاملة بما فيها البند المتعلق بالمساواة الكاملة في الحقوق المدنية والحريات الأساسية بين الرجل والمرأة "

"البرلمان المصري يبرئ وزير الثقافة من الدعوة لخلع الحجاب"
وتابع موقع العربية نت فصول التصريحات حتي الفصل الاخير منها وهو تبرئة مجلس الشعب المصري للوزير من الدعوة لخلع الحجاب.
ففي خبر بعنوان "البرلمان المصري يبرئ وزير الثقافة من الدعوة لخلع الحجاب"
انتهت قضية تصريحات وزير الثقافة المصري حيث رد فاروق حسني علي اسئلة لجنة التحقيق حيث "سأل سرور الوزير في اجتماع لجنة التحقيق "هل للوزارة سياسة ثقافية ضد الحجاب؟". وأجاب حسني بأن مثل هذه السياسة "خاطئة ومجنونة". ثم سأله "هل أصدرت قرارات بمنع ارتداء الحجاب في الوزارة؟". وأجاب الوزير "لم يحدث بالمرة". ثم سأل "هل تدعو السيدات لعدم ارتداء الحجاب؟". وأجاب حسني "لم يسبق أن صرحت بذلك"."
كما كان ارتداء الحجاب لبعض الممثلات العرب من الموضوعات التي جذبت القائمين علي موقع العربية نت مثل :
"حنان ترك تنفصل عن زوجها بعد خلافات حول ارتدائها الحجاب"

" فنانات محجبات يصدرن قائمة سوداء لـ"عدوات الحجاب"

" صابرين..أحب من تكون خادمة لزوجها وأكره من تفرض كلمتها"
"أول مسابقة لملكة جمال المسلمات بتتارستان جائزتها الحجاب الحريري"
تحت هذا العنوان وفي 19 ديسمبر2006م تناول موقع العربية نت اول مسابقة جمال لما يسمي "المرأة المسلمة" نظمتها جمهورية تتارستان الروسية لاختيار "ملكة جمال المسلمات"، وذلك على أساس التزامها الديني والأخلاقي ووعيها الثقافي بالشأن الإسلامي.وانحصرت الاسئلة علي موضوعات اهتمت بالطفل الرضيع، وفنون طهي الطعام، والاهتمام بالشؤون المنزلية، في حين اقتصر الحفل على النساء فقط.

"الكويتية ليلى العثمان تؤكد السماح برواية لها تحوي مشاهد جنسية"
وفي تقرير بعنوان "الكويتية ليلى العثمان تؤكد السماح برواية لها تحوي مشاهد جنسية" بتاريخ 1ديسمبر2006م تناول التحقيق دور رقابة الجماعات الاسلامية المتطرفة بالاضافة الي الرقابة الحكومية في حجب ومصادرة اعمال الكاتبة والأديبة الكويتية البارزة ليلى العثمان ،ودور الجماعات في الضغط علي الاديبة في محاولة لفرض الحجاب والانزواء والتوقف عن الكتابة .

ب‌- المرأة والنشاط السياسي والحقوقي
تناول موقع العربية نت المرأة كناشطة ومرشحة سياسية في 33 موضوع خلال عام 2006 .

" بلدة ماليزية تفرض حظرا على ارتداء النساء ملابس "مثيرة"
في 5 ديسمبر نقل الموقع خبر عن وكالات الانباء اعتبر ان الزى "غير الإسلامي" ملابس مثيرة ووضع الجماعات النسائية والناشطة موضع المدافع عن الزى "المثير" تحت عنوان فرعى " ناشطة نسائية ترفض وتعتبره ليس من مهام السلطات " ويري الخبر ان فرض زي محتشم قد اثار غضب بعض الجماعات النسائية " وأثار قرار المجلس استخدام لائحة تحظر ارتداء الملابس غير المحتشمة لمنع الازياء المخالفة للزي الاسلامي غضب بعض الجماعات النسائية"
وقد بلغ عدد المعلقين على الموضوع 133 مشارك كانت فى اغلبها الاعم تعتبرة انتصار للإسلام ومعتبرين انها معركة مع الغرب الذى يدعوا للعرى وان من يرفض هذا القرار هم دعاة الانحلال الاخلاقي ونري هذا بوضوح في التعليق رقم (110) الذي اختار عنوان للتعليق (دياثة ) ويقول ما نصه "الحمد لله انه مازال في هذه الأمة رجال شرفاء يخافون على سمعة بلدهم ووطنهم ويرفضون التهتك في مثل هذه الأمرو التي قد يعتبرها البعض ( دعاة المزدكية ) تشدد ومنع لحرية الآخر ."

"أمريكية من أصل سعودي تسعى للفوز بانتخابات كونجرس كاليفورنيا"
وتحت عنوان " أمريكية من أصل سعودي تسعى للفوز بانتخابات كونجرس كاليفورنيا "
تناول الموضوع سعي الناشطة الامريكية "فريال مصري" للفوز في انتخابات الكونجرس الامريكي وتحت عنوان فرعي " تراهن على اصلها العربي وابنها يشارك فى القوات الامريكية بالعراق "
وفى تعريف الموقع بالناشطة الامريكية يقول " تسعي الناشطة الأمريكية من أصل سعودي فريال مصري الى الفوز في انتخابات التجديد النصفي لكونجرس ولاية كاليفورنيا القادمة في 7 نوفمبر 2006. وتراهن تلك الناشطة العضوة في الحزب الديمقراطي على اصولها العربية الاسلامية لتكون جواز مرورها الي عقول الناخبين الأمريكيين." يأتى الموضوع والتعليقات بشكل عام برؤية تبين دور الانتماءات القبلية والدينية على موقع العربية نت

" مشاهد وآراء: الفيلم الوثاقي.."باعثو الأمل"
استضافت برامج العربية نت نشيطات المجتمع المدنى فى العديد من اللقاءات فتحت عنوان " المبادرات الفردية لحل الأزمات المعيشية" استضافت أسماء مدانات (ناشطة في شؤون المرأة)
وتم التأكيد علي أهمية المبادرة الفردية في إيجاد فرص للفقراء في أنحاء العالم من أجل استعادة الثقة بأنفسهم والتخلص من العوز كما قد مت العديد من المبادرات الناجحة من خلال فيلم باعثوا الامل "ففي البيرو يحولون النفايات ذهباً، وتم عرض فيلم تسجيلى يظهر تجربة " ألبينا رويز " الناجحة " .
وفي بنغلادش رجلاً يقدم مليون قرض وقد تم التعريف برائد من رواد المجتمع المدنى وهو الاقتصادي البنغالي "محمد يونس" الفائز بجائزة نوبل للسلام لعام 2006 ،حيث يقرض يونس 20 دولاراً للشخص لآلاف المتسولين، ولكن هذه المرة لن يكون دون ضماناً فحسب، بل دون سداد أيضاً، مثل قرض الـ 27 دولاراً الأول الذي أقرضه لمجموعة من النساء قبل عدة سنوات .والعديد من تجارب العمل الاهلى الناجحة فى العالم

" إسراء نعماني:مساجد تتحول لأندية ذكورية ..وللمسلمة حق التمتع الجنسي "
تحت عنوان " إسراء نعماني:مساجد تتحول لأندية ذكورية ..وللمسلمة حق التمتع الجنسي "
عرفت العربية اسراء نعماني بأنها "أول امرأة تبنت الدعوة لاختلاط الرجال والنساء في الصلاة في الولايات المتحدة الأمريكية. كما اقتحمت ذات يوم حشود المصلين في قاعة الصلاة المخصصة للرجال في مسجد مزدحم بلوس أنجلوس ، وأصرت على الصلاة بينهم ، رافضة في الوقت نفسه الصلاة في المكان المخصص للنساء."
واجري الموقع حوار مع الناشطة الأمريكية واصفا افكارها بأنها اثارت الكثير من الجدل ، وقد اهتم الحوار بأرئها في مسائل دينية تحت عناوين فرعية :
أصلي بلا حجاب
أنجبت بلا زواج
المسلمة لها حق المتعة الجنسية
الجوامع أندية للرجال
وقد قسمت الحلقة الحركة النسائية الى ثلاثة اقسام (حركة نسائية متطرفة واخرى محافظة وثالثة حداثية ) كما ورد تعريفات جديدة مثل الحركة النسائية الاسلامية او الانثوية الاسلامية " Islamic feminine "
متسائلة ان الحركة الانثوية ولدت فى الولايات المتحدة ولكن لماذا لم نجدها عربيا وسط النساء العربيات رغم واقعهن

" ضيف وحوار: مع نجية أديب"
من خلال برنامج ضيف وحوار بتاريخ 9 يوليو استضافت الحلقة نجية أديب رئيسة جمعية "لا تلمسوا أولادي" المغربية وفى المقدمة يتم تعريف نجية اديب بانها " امرأة مغربية تحولت إلى ناشطة حقوقية بعد حادثة مثيرة تعرض لها ابنها الذي لم يتجاوز بعد سنته الثالثة، أسست نجية جمعية لمناهضة الاعتداء الجنسي على الأطفال كرد فعل شخصي على معاناة تعرض لها ابنها، تناضل اليوم من أجل وضع حد للاعتداءات ا لجنسية على الأطفال التي تعد من أبشع الممارسات الوحشية المسلطة على الطفولة البريئة " .
واسئلة مقدم البرنامج تدور حول انه " ربما الإحصائيات في المغرب تقول هناك تقريباً عدد حالات محدود لا يتعدى مائة حالة ربما في السنة، وبالتالي المسألة لا تحتاج لكل هذا الاهتمام والتأكيد على أنها قضية خطيرة وقضية كبرى، حالات معدودة يعني حالات شاذة؟ "
وايضا " ألا ترين أنه قد يكون الشكوى وإثارة قضية تؤثر سلباً على نفسية الطفل أكثر ربما من مسألة السكوت، هنا ربما هي الازدواجية أو الخطورة في التعامل مع ملف حساس بهذه الأهمية؟

2. الأقليات والتسامح مع الاخر
تحتل الأقليات المرتبة الثانية فى تناول العربية نت للحقوق الأربعة موضع الدراسة
ويحسب لموقع العربية نت أنه لم يتجاهل قضية البدون جنسية في منطقة الخليج العربي .فقد أولت قضية البدون المكانة الأولى في تناول حقوق الاقليات ففي 11 موضوع خلال عام 2006 تمت مناقشة القضية .
وعن كيفية التناول نجد ان العربية حينما تتناول البدون تضع فرقا بين موقف الامارات التي تظهر-عبر تغطية العربية- بمظهر الدولة الحديثة التي تحترم قيم حقوق الإنسان وتسعي جاهدة لحل قضية البدون ومن خلال عدد قليل من الموضوعات بينما يتم التركيز علي عدد من الدول كالكويت والسعودية يتم تناول القضية بشكل موضوعي .

أ‌- المحرومون من الجنسية
أمثلة :

" بدون الإمارات! "
ففي مقال بعنوان " بدون الإمارات! " بتاريخ 28 ديسمبر تم تناول موضوع البدون جنسية في الإمارات والكويت نجد إن المقال وبالأخص المقدمة ما هي إلا دعاية لدولة الإمارات فيقول نجاح محمد على في مقاله " تتجه مشكلة عديمي الجنسية في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى الحل النهائي،إذ قررت السلطات الاماراتية منح الجنسية لـ 1294 شخصا هم "الدفعة الأولى" من حوالي عشرة ألاف من "عديمي الجنسية" تسعى الإمارات إلى تسوية قضيتهم بشكل نهائي، في ضوء قرار حازم ومحدد أصدره الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة الذي أمر بحل هذه المشكلة على خطى والده الراحل الشيخ زايد، الذي أمر بصرف جوازات سفر لهذه الفئة من السكان، وسعى إلى بناء دولة حديثة تقوم على القيم الخالدة وتحافظ على حقوق الإنسان وتُـقيم وزنا له في كل الأحوال. "
ورغم إن الخبر مفاده ان السلطات الامارتية منحت الجنسية فقط لعدد (1294) بعد ان انتهت اللجنة التي يترأسها مدير إدارة الأمن الوقائي في وزارة الداخلية ممّـن ثبت وجودهم في الدولة، قبل إعلان الاتحاد بين الإمارات السبع من أصل (عشرة ألاف) بحسب تقديره أي حوالي 12% من مجموع البدون جنسية إلا إن الكاتب يري ان المشكلة تتجه إلي الحل النهائي

" استبعاد فيلم حنين الاماراتي من مهرجان دبي السينمائي لأسباب مجهولة "
وفى تقرير لفراج اسماعيل في 2006 بعنوان " استبعاد فيلم حنين الاماراتي من مهرجان دبي السينمائي لأسباب مجهولة " يتناول فيه الاسباب التي ادت لمنع عرض الفيلم الذي يناقش قضية الحق في الجنسية وعلي وجه الخصوص البدون في الامارات .والتقرير بشكل عام يدخل في اطار الدعاية لدولة الامارات فيما يخص حقوق الانسان .
اذ يري الموقع وعلي لسان مخرج الفيلم " محمد الطريفي " انه لا يعتقد أن موضوع الفيلم وراء عدم ترشيحه للمشاركة في المهرجان، فالنص مجاز من الحكومة .
وعلي لسان " يوسف ابراهيم " المشارك في المعالجة الدرامية للفيلم إن قضية "البدون" عرضت أكثر من مرة في أعمال تليفزيونية، وان "سقف الحريات في الامارات جيد، فنحن نتناول أشياء أكثر حساسية".

"السعودية.. "البدون" يعيشون أوضاعا مأساوية ويترقبون منحهم الجنسية"
وعن البدون فى المملكة السعودية كانت العربية نت اكثر حرية في تناولها لقضية هذه الفئة ففي 11 فبراير2006م وتحت عنوان " السعودية.. –البدون- يعيشون أوضاعا مأساوية ويترقبون منحهم الجنسية " وصف التحقيق البدون في السعودية بأنهم يعيشون أوضاعاً مادية متردية بعد فشلهم في الحصول على الجنسية السعودية على رغم مطالبتهم المستمرة بها. وذكرت أن لهم معاملات متعثرة منذ سنوات وأنهم ينتسبون إلى قبائل سعودية معروفة، وأبناء عمومتهم يتمتعون بحقوقهم كافة .

ب‌- الصحراويين

"الرباط تفرج عن معتقلي الصحراء الغربية والأمم المتحدة تنشر تقريرا عنها"
تناول الموقع قضية الصحراويين في موضوع بعنوان "الرباط تفرج عن معتقلي الصحراء الغربية والأمم المتحدة تنشر تقريرا عنها" و كان خبر الافراج عن معتقلي الصحراء الغربية وصدور تقرير الامم المتحدة الذي يوصي باجراء مفاوضات بين المغرب وجبهة بوليساريو للتوصل الى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين لنزاع الصحراء". فرصة للعربية نت ان حولت الخبر الي تقرير يتناول موقف الحكومة المغربية وجبهة البوليساريو من تقرير الامم المتحدة وبالتالي طرح قضية الصحراويين للنقاش.

" الرباط توسع مشاوراتها لتشمل الوجهاء الصحراويين حول الحكم الذاتي "
وفي خبر بعنوان " الرباط توسع مشاوراتها لتشمل الوجهاء الصحراويين حول الحكم الذاتي " يتناول قضية الصحراويين معددا جهود ملك المغرب التي تهدف لحل قضية الصحراء الغربية منها ان الملك أصدر عفوا عن 216 معتقلا صحراويا في العيون بينهم حوالى ثلاثين ناشطا سياسيا ومن المدافعين عن حقوق الانسان.

ت‌- البهـــــائيون
وقد تناول موقع العربية قضية البهائيين المصريين من وجه نظر تتسم بالموضوعية في كثير من الاحيان وذلك بالنظر للحقوق المدنية المحرومون منها مثل توثيق عقود الزواج وحقهم في تربية اطفالهم بالطريقة بالطريقة التي يفضلها الابوين.

"دعوة مصرية لتصفية البهائية.. ومزاعم بأن 85% من الفلسطينيين يهود"
في 28 يوليو قامت العربية نت بعرض وتحليل كتاب "البهائية.. عقائدها-أهدافها الاستعمارية" الصادر حديثا عن وزارة الأوقاف المصرية وفي نهاية العرض يعلق الموقع علي قضية البهائيين قائلا "ويسعى البهائيون، الذين يقدر عددهم بنحو الفين فى مصر، إلى الحصول على الاعتراف لهم بتسجيل دينهم فى بطاقات الهوية الرقمية التى سيتعين على كل مصري الحصول عليها قبل نهاية 2006 للحصول على التعليم والعمل والخدمات الصحية. ولا تتضمن هذه البطاقات سوى الديانات السماوية الثلاث: الإسلامية والمسيحية واليهودية."

" البهائيون في مصر يطلبون الاعتراف بديانتهم في الوثائق الرسمية"
في السادس عشر من ابريل وتحت عنوان " البهائيون في مصر يطلبون الاعتراف بديانتهم في الوثائق الرسمية" وضع موقع العربية نت عنوان فرعي " يشتكون من مشاكل في الزواج والعمل والتعليم" تناول فيه ما يعانيه البهائيين في مصر تحت عناوين فرعية "زواج البهائيين مشكلة شائكة" ، "الحياة اليومية للبهائيين في مصر" .
كما تناول الموقع التسامح الديني كمفهوم نظري في العديد من الموضوعات مثل :-
"يا له من سؤال: هل نعيش حالة ارتداد عن التسامح الديني؟"

"الخطاب التخويني-في لبنان - يقود نحو الهاوية"

"تكفير المثقفين والقصة الباطلة"

"تعزيز قيم التسامح بمراعاة أدبيات الخلاف المعتبر"

"بالعدل والإعذار نُميت الفتن"
3. اللاجئين
وضع موقع العربية نت اليوم العالمي للاجئين علي الاجندة الخاصة لتصبح مناسبة للتذكير بوضع اللاجئ الفلسطيني

" بانوراما: نكسة العرب في المونديال"
في حلقة من برنامج بانوراما بتاريخ 20يونية وتحت عنوان " بانوراما: نكسة العرب في المونديال وعنوان فرعي "الاحتفال باليوم العالمي للاجئين" تعرضت فيه لمفهوم اللجوء بمعناه الشامل من لجوء لاسباب سياسية او قتالية او بسبب الكوارث الطبيعية او سبب اوضاع اقتصادية متردية متناولا اعداد اللاجئين في العالم حيث يبلغ عددهم نحو 9 ملايين عام 2004، لاجئون الغالبية العظمى منهم من أفغانستان والسودان وبوروندي والكونغو والصومال والعراق وليبيريا وفيتنام وطبعاً فلسطين، يتوجهون إلى فرنسا والولايات المتحدة ولندن وألمانيا وكندا والسويد وبلجيكا و سلوفاكيا وأستراليا.
بعيداً عن هؤلاء لاجئون سياسيون ومثقفون أجبروا على ترك بلادهم للاختلاف معهم بالآراء، وهناك من حزم أمتعته للعودة كما حصل في العراق وأفغانستان والسودان وسراييفو، إلا أنهم لا يزالون بحاجة إلى رعاية لا تزال مفقودة في بلادهم، ليدخل البرنامج بعد هذه المقدمة الي وضع اللاجئين الفلسطينيين ومعددا المأسي التي يقابلها الفلسطينيين واعتبار الفلسطينين في الضفة والقطاع لاجئون داخل اراضيهم .

"العين الثالثة: لاجئون حتى الموت"
في حلقة من برنامج " العين الثالثة بتاريخ 24/12/2005 ، تعرض الموقع لوضع طالبي اللجوء في مصر من السودانيين خاصة بعد قيامهم بالاعتصام بميدان مصطفي محمود في القاهرة موضحا انهم "أكثر من ألف وخمسمائة لاجئ وملتمسي لجوء من السودان" حملوا أمتعتهم وذهبوا للاعتصام أمام مكتب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في القاهرة، من ناحية هم يطالبون بإعادة توطينهم في أوروبا وأميركا وأستراليا، من ناحية أخرى جمدت المفوضية الدولية النظر في طلباتهم، قرابة 3 أشهر مضت ولم تتغير الأوضاع رغم وساطات عدة ومفاوضات كثيرة، الأوضاع الصحية تزداد سوءاً بينما يشهد أحد أحياء القاهرة منظراً لم يتعود عليه من قبل"
وقد تناول موقع العربية القضية في هذا البرنامج بشكل موضوعي فعرض رأي كل الاطراف التي لها علاقة بالقضية حيث استضاف بعض طالبي اللجوء السودانيين وممثلي منظمات حقوق الانسان

4. حرمة الحياة الخاصة
اكثر موضوعات العربية نت الخاصة بالحق في حماية الحياة الخاصة تركزت علي اخبار المثليين جنسيا سواء من السياسيين او الفنانيين وجاءت في المرتبة الثانية التجسس علي الحياة الخاصة ولم بتعرض الموقع بدرجة كافية لسرية المراسلات او اقتحام المسكن دون اذن قضائي او تشوية السمعة او الحط من الكرامة.

"العين الثالثة: التنصت والمراقبة كابوساً يعيشه العرب والمسلمون في أمريكا"
في 7 ابريل قدم العربية نت نص برنامج العين الثالثة تناول فيه ما اطلق عليه الموقع " كابوس" يعيشه العرب والمسلمون في امريكا اسمه التصنت والمراقبة " فأي كلمة أو اتصال يأتيهم من خارج أميركا قد يؤدي إلى الاعتقال والسجن" وان هذا يحث بعيدا عن القانون كما يقول منتقدو البرنامج السري او ما يطلق عليه برنامج التجسس بينما يؤكد البيت الأبيض على أن البرنامج يحمي الأميركيين جميعاً من خطر الهجمات الإرهابية.

أ‌- المثلية الجنسية
تناول موقع العربية نت تحت العديد من العناويين موضوعات تخص الرضائية الجنسية ليس من باب الدفاع عن الحق او نقد له ولكن من باب الفضائح الجنسية التي تجد قبولا في المنطقة العربية خاصة بين الشباب تحت عناوين مختلفة مثل :
ابنة نائب الرئيس الأمريكي تعترف علنا بأنها "شاذة جنسيا"

"أمل حجازي متهمة بـ"الشذوذ الجنسي" لظهورها بملابس للمثليين"

"أكثر من 15 ألف "مثلي" عقدوا قرانهم ببريطانيا خلال 9 أشهر"

سكان تطوان "متخوفون" من تنظيم تجمع لـ"الشواذ" المغاربة في مدينتهم
دراسة حالة

اختيارات قراء العربية خلال شهر مايو 2007

يتميز موقع العربية نت بعدد المعلقين الذي يتعدى فى بعض الموضوعات 600 معلق ولما نراه من أهمية لتحليل التعليقات وقياس اتجاه الرأي العام أو ما تراه العربية انه رأى عام وهل يتدخل الموقع بالحذف او الاضافة او اعادة الترتيب ومدي توافق ما يتم علي صفحات الموقع مع سياسة نشر التعليقات كما جاءت فى باب اسئلة شائعة فيقول "يصلنا يوميا عدد كبير من التعليقات الأمر الذي لا يسمح لنا بنشرها جميعا، مما يضطرنا لاختيار بعضها للنشر، كما أننا نعتذر عن نشر التعليقات التي تتضمن الإساءات الشخصية والعبارات الجارحة بحق الأشخاص أو الأديان، مع العلم بأن بعض التعليقات لا يتم نشرها بسبب كثرة التعليقات وضيق الوقت الذي لا يسمح لفريق العمل لدينا بقراءتها وإجازتها للنشر. "

عرضت العربية نت خلال شهر مايو من العام 2007 من خلال باب (اختيارات قراء العربية) ثلاثة عشرموضوعا حيث تم رصد حسب العربية نت أكثر خمسة أخبار قراءةً , و أكثر خمسة أخبار إثارةً للتعقيبات و أكثر خمسة أخبار إرسالاً بالبريد الإلكتروني , و أكثر خمسة أخبار طباعةًً , أكثر خمسة أخبار حفظاً.

*أكثر خمسة أخبار إثارةً للتعقيبات
"الرئيس مبارك: لن أسمح بجسر يربط مصر بالسعودية "

"عشرة جرحى بصدامات بين مواطنين مسلمين وأقباطا في مصر"

"مصر: اعتقال 59 مسلما بعد اشتباكات مع أقباط بسبب توسعة كنيسة"

"سويسرا تمنع سلمان العودة من دخول أراضيها وتتهمه بالإرهاب"

"د. الأنصاري:أفضل الجلوس قرب يسرا أكثر من القرضاوي"
أكثر الأخبار تعليقا
ويمكننا القول إن العربية نت قد تناولت خلال شهر مايو 2007 من خلال أكثر الأخبار تعليقا الحقوق التالية :
" التعاون الدولي , حرية التنقل والسفر , حرية الرأي والتعبير , حقوق الأقليات ، نختار منها :

أ‌- الاقليات
وقد حازت حقوق الأقليات على موقع الصدارة من خلال اثنين من الموضوعات من أصل الخمسة الأكثر تعليقا.
يتناول الخبران حادثة صدامات بين مسلمين ومسيحيين بمدينة العياط محافظة الجيزة .

عشرة جرحى بصدامات بين مواطنين مسلمين وأقباطا في مصر
وقد صاغت العربية الخبر على لسان مصدر مجهل وعلى انه صدامات بين مسلمين وأقباط في قرية بمها, مركز العياط, على بعد 25 كلم جنوبي القاهرة, بسبب خلاف حول توسيع كنيسة على ارض متنازع عليها بين القائمين على الكنيسة والقائمين على مسجد مجاور ولم تحدد العربية نت مصدرها كما لم تقم بعرض الحادث من وجهة نظر المتضررين مثلا .
وقد جاء عدد التعليقات على الخبر في 391 تعليق
وقد تنوعت الردود من الاستنكار والدعوة للتسامح من منظور إسلامي أو إنها فتنة تقف ورائها دول تسعى للفرقة ليسهل دخول هذه الدول إلى مصر كما حدث في العراق مثلا

فنجد مثلا التعليق رقم 101 والذي يحمل العنوان " استوصوا بالأقباط خيراً " والذي استشهد فيه بالأحاديث الدينية التي تدعوا إلى الوصاية بالخير للأقباط ومعتبرا أن ما حدث مؤامرة مرة أخرى و تشويه الإسلام و المسلمين بيد المسلمين والتعليق رقم 112 ويحمل عنوان من آذى ذميا فقد آذاني.
ولكن كان العديد من الردود يتسم بالعنصرية وبعضها أيضا من الناحية الدينية والاستشهاد بالآيات والأحاديث.
فقال احد المعلقين " قل لن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ".
والتعليق رقم 339 – الذي يحمل عنوان " بلدنا مش بلدهم ".
والتعليق رقم 340 وتحمل عنوان " الحقد النصراني " .
وقد ابتعدت كثير من المشاركات عن موضوع حرق منازل المسيحيين المصريين ليتم الجدل والنقاش حول تعداد المسيحيين في مصرهل هو 12% ام 5%
والرد رقم 69 وهو بعنوان " هم5% لو كانوا يمثلون نسبة المسلمين 95% لقتلوا كل المسلمين!!! "
كما وجد الاقليات الفرصة للتعليق وان كانت قليلة مثل التعليق رقم (117) والذي اختار لنفسه لقب قبطي جريح ويقول في تعليقه " ايه المشكلة لو سابونا نعبد ربنا بطريقتنا"

ب‌- حرية الرأي والتعبير
وعن حرية الراى والتعبير فقد جاء فى اكثر خمس موضوعات تعليقا موضوع بعنوان " د. الأنصاري:أفضل الجلوس قرب يسرا أكثر من القرضاوي "
وقد عرفت العربية د. الانصاري بانه باحث وأكاديمي قطري، نال شهادة الدكتوراه في السياسة الشرعية من كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر عام 1980. يعمل حاليا أستاذا للسياسة الشرعية في كلية القانون بجامعة قطر، وكان قبلها عميدا لكلية الشريعة والقانون في نفس الجامعة ،ويعتبر من أكثر الشخصيات المدافعة عن أفكار التنوير والتقدم والحداثة في العالم العربي. وعرف بدعواته المستمرة إلى إصلاح مناهج التعليم، ودافع عن حقوق المرأة والأقليات، ووقف ضد "العمليات الانتحارية" واعتبر أن لا وجها شرعيا لها ودعا لفصل ما هو تاريخي عن ما هو ديني
والغريب ان اغلب التعليقات والتي بلغ عددها 300 تعليق جاءت منصفه للدكتور ومؤيدة له

4. تتبع العربية :-
في دراسة تتبعية للعربية نت في الفترة من 21 ابريل الى 21 مايو من العام 2007"عقب إنتهاء ورشة العمل التي عقدتها الشبكة العربية لمناقشة النتائج الأولية للدراسة وبمشاركة مسئول موقع العربية نت" ، تمت رصد82 موضوع وقد جاءت النتائج وان اختلفت فى القيمة في معدلات نشر المواد المتعلقة بحقوق الانسان ولكنها تتميز بالثبات فى النسب مقارنة بنتائج الدراسة خلال عام 2006 . فقد حازت انتهاكات حقوق الانسان المرتبة الاولي في توجه المادة الاعلامية
وجاءت فى المرتبة الثانية الدعوة لحقوق الانسان وفي المرتبة الثالثة نقد لحقوق الانسان او منظمات حقوق الانسان سواء منها التابعة للامم المتحدة
كما كان اهتمام العربية نت خلال الشهر محل الدراسة بالدول الاتية وبالترتيب من الاكثر الى الاقل (مصر - السعودية – امريكا – سوريا – السودان – فرنسا – العراق)
وكانت الانتخابات الفرنسية وفوز ساكوزي وتأثير هذا الفوز علي الاقليات في فرنسا من الاسباب اهتمام العربية نت بفرنسا خلال هذا الشهر

5. سقطات حقوقية في العربية نت
وقع موقع العربيةنت في بعض الزلات مثل موضوع بعنوان:
" ناشطة سياسية : الأزهر لم يعترض على الرقص الشرقي "
وقد عرض الموضوع وجهات النظر المختلفة حول الموضوع بداية من الرؤية الدينية الأخلاقية ومثلها النائب خضير العنزي و النائب السابق وعضو التجمع الإسلامي السلفي مفرج نهار ورؤية المؤيدين للفكرة ومثلتها الناشطة السياسية المحامية سلمى العجمي و أخصائية علم الإيحاء والإيماء د.منى الغريب .
وقد جاء فى التعليقات ما يدعو للقتل وذلك في التعليق رقم 63 حيث يعتبر ان القضية هي خروج عن الجماعة ويطالب مستشهدا بحديث " من خالف الجماعة فأقتلوه " بقتل من يخرج علي الجماعة .
وخبر اخر بعنوان
" ناشطة ايرلندية حائزة على نوبل للسلام تتمنى قتل بوش "
يقول فيه شنّت الناشطة والشاعرة الايرلندية الحائزة على جائزة نوبل للسلام بيتي وليامز هجوماً لاذعاً على الرئيس الأمريكي جورج بوش، وقالت إنها تتمنى أن تقتله خلال خطاب لها أمام مئات التلاميذ.

6. ملخص
*رغم أن الجدوي الاقتصادية تلعب دور في المحتوي الاعلامي لرسالة العربية نت حيث كان الاهتمام بفئة الشباب ومحاولة تسويق الموقع اعلاميا سبب ان ينحو موقع العربية نت نحو الجديد والغريب الذي يجذب هذه الفئة فكانت قضية المرأة هي من اولي اهتمامات الموقع ووجد موقع العربية نت ان قضية المرأة هي في الحجاب والاغتصاب والتحرش الجنسي وهي من القضايا المسكوت عنها وتلاقي اهتمام الشباب في المنطقة العربية ومع ذلك فالموقع لم ينزلق لفخ الاثارة الجنسية.

* تناول الموقع حقوق الاقليات مثل البهائيين والبدون جنسية والصحراويين وقد أولي قضية البدون المكانة الأولى وهو ما يحسب للعربية نت لأنه لم يتجاهل هذه القضية ولكنه حينما تناول البدون وضع فرقا بين موقف الامارات التي تظهر بمظهر الدولة الحديثة التي تحترم قيم حقوق الإنسان وتسعي جاهدة لحل قضية البدون ومن خلال عدد قليل من الموضوعات ، في حين يتم التركيز علي عدد من الدول كالكويت والسعودية يتم تناول القضية بشكل موضوعي.

*وضع الموقع "اليوم العالمي للاجئيين" علي الاجندة الخاصة لتصبح مناسبة للتذكير بوضع اللاجئ الفلسطيني وتعرض لمفهوم اللجوء بمعناه الشامل من لجوء لاسباب سياسية او قتالية او بسبب الكوارث الطبيعية او سبب اوضاع اقتصادية.

*كانت اكثر موضوعات العربية نت الخاصة بالحق في حماية الحياة الخاصةهي التي تركز علي اخبار المثليين جنسيا سواء من السياسيين او الفنانيين وجاءت في المرتبة الثانية التجسس علي الحياة الخاصة ولم بتعرض الموقع مثلا لسرية المراسلات او اقتحام المسكن دون اذن قضائي او تشوية السمعة او الحط من الكرامة.

*وتعتبر التعليقات علي الموضوعات والتي تصل في بعض الاحيان 600 تعليق ومن الامور التي يفاخر بها موقع العربية نت اقرانه من المواقع الا انه وبدراسة التعليقات وجدنا انها تتجهة غالبا ناحية الشوفونية فهي حرب كلمات بين الجنسيات المختلفة للدول العربية ويصل بها المدي الي السب والتجريح كما يتدخل الموقع بالحذف والاضافة وتغيير ارقام المشاركين ربما مستهدفا من ذلك ان يزيد الحوار سخونة لجذب الشباب من البلاد العربية المختلفة، ويسأل موقع العربية جزئيا عن هذه النعرات بسبب تدخله في ما ينشر او يحذف.