skip to content

فيس بوك يطرح سمات خصوصية أكثر شدة

أعلنت شبكة "فيس بوك" عملاق شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت، عن خططها لتغيير طريقتها في تبادل المعلومات، وقالت الشركة في مدونتها الرسمية إنها ستجرى عددا من التعديلات على سياسات الخصوصية الشخصية ومشاركة البيانات.

وأشار مايكل ريختر نائب المستشار العام لـ"فيس بوك"، إلى خطط الشبكة لعقد اتفاقيات جديدة إلى جانب عدد من التغييرات الطفيفة على صفحات المستخدمين الشخصية عليها، مضيفاً أن فيس بوك تبحث في إمكانية العمل مع مواقع الويب الشريكة لتقديم مزيد من التجربة الشخصية على الشبكة.

وأوضح ريختر أن هدف الشبكة هو توفير المزيد من سبل الاتصال والمشاركة لمستخدميها مع الأصدقاء ليس فقط في فيس بوك، ولكن في جميع أنحاء الشبكة العنكبوتية، وقال إنه بعد تلقى ردود أفعال الكثيرين من المستخدمين، أعلنت الشبكة في شهر أغسطس الماضي أنها كانت تتحرك تجاه نموذج يمنح ضوابط أكثر وضوحا حول نوعية البيانات التي يتم مشاركتها مع التطبيقات ومواقع الويب، مشيراً أن فيس بوك ستعمل مع مجموعة "مختارة" من الشركاء، وستوفر ضوابط جديدة للمستخدم.

وتتعلق التغييرات بكيفية تقديم المعلومات الشخصية، مثل الصور الفوتوغرافية ومعلومات حول جهات الاتصال المعروضة في طلبات الأصدقاء.

المصدر: http://www.aitnews.com
تاريخ النشر : 30/3/2010
تاريخ الزيارة : 31/3/201
للأطلاع علي الموضوع : http://www.aitnews.com/news/12436.html