skip to content

مهند قطيش وهيثم قطيش ويحيي الآوس- 2004

في 25 يوليو/ حزيران 2004 أصدرت محكمة أمن الدولة العليا في بدمشق الحكم على كل من هيثم قطيش بالسجن أربع سنوات، والممثل مهند قطيش بالسجن ثلاث سنوات، والصحفي يحيي الآوس سنتين بعد احتجاز دام نحو عامين، وكانت سلطات الأمن السورية قد اتهمت واحتجزت ، كل من الأخوين هيثم و مهند قطيش والصحفي يحيى الأوس بتهم "الحصول على معلومات يجب أن تبقى مكتومة حرصا على سلامة الدولة لمنفعة دولة أجنبية" و "إذاعة أخبار كاذبة في الخارج" بواسطة شبكة الإنترنت ، وذلك منذ عام 2002 حين قُبض عليهم بسبب إرسال مقالات إلى جريدة إلكترونية في الإمارات العربية المتحدة، حسبما ورد، وقد أُسندت إلى كل من مهند قطايش ويحي الأوس تهمة "الحصول على معلومات، يجب أن تظل سرية حفاظاً على أمن الدولة، لمصلحة دولة أجنبية"، كما وُجهت إلى هيثم ومهند قطايش تهمة "التحريض للحصول على معلومات، يجب أن تبقى سرية حفاظاً على أمن الدولة، لمصلحة دولة أجنبية". واتُهم هيثم قطايش بنشر كتابات من دون موافقة الحكومة ومن شأنها أن تعرض سوريا والسوريين إلى خطر أعمال عدائية تلحق الضرر بعلاقات سوريا بدولة أجنبية"، ووُجهت إلى يحي الأوس ومهند قطايش تهمة "نشر أخبار كاذبة في الخارج".

مصادر:

http://www.anhri.net/press/04/pr040726.shtml

http://www.anhri.net/mena/rsf/pr040726-1.shtml