skip to content

وزير الداخلية يتحمل مسئولية تعرض حياة محمد عادل للخطر

القاهرة في 28 فبراير 2009

تعرب الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان عن بالغ قلقها على حياة المدون المعتقل محمد عادل فى مزرعة طرة بعد دخوله فى اضراب مفتوح عن الطعام احتجاجا على حبسه الانفرادي وتعمد ادارة السجن سوء معاملته وعدم السماح له بالخروج من الزنزانه مما يعرض صحته للخطر الشديد

وتقدم محامو الشبكة العربية الاربعاء الماضي ببلاغ الى نيابة المعادي للتحقيق الفورى في واقعة اضراب محمد عادل عن الطعام واتخاذ كافة الاجراءات للحفاظ علي حياته من الخطر الناتج عن الاضراب، ومطالبة النيابة بالتحقيق في كافة المخالفات القانونية التي قامت بها ادارة السجن بحق المدون الحبيس منذ ايداعه سجن المزرعة .

والشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان اذ تدين السلوك التعسفى التى تتبعه ادارة سجن مزرعة طرة ضد المدون محمد عادل ، فإنها تحمل وزير الداخلية ورئيس مصلحة السجون ومأمور سجن مزرعة طرة المسئولية كاملة عن اية اضرار بدنية ومعنوية يمكن ان تلحق بالمدون محمد عادل مشددة على أن مسئولياتهم القانونية والدستورية لا تعطيهم الحق فى اتباع معاملة قاسية ضد السجناء ، اضافة الى أن الدستور يؤكد على ضرورة قيام وزارة الداخلية بالرعاية الكاملة للمسجونين وعدم التمييز بينهم تحت اي مبرر .

وتؤكد الشبكة العربية على أن سلوك الداخلية ومصلحة السجون يخالف كافة القوانين الداخلية التى تنظم عمل السجون ، وينتهك ابسط حقوق الانسان التى كفلتها المواثيق الدولية لحقوق الانسان التى وقعت عليها الحكومة المصرية وصارت جزءا اصيلا من قانونها الداخلي ، لافتة الى أن منع محمد عادل من الخروج من زنزانته يأتى فى اطار حزمة من المعاملة اللا انسانية التى تتبعها معه ادارة سجن طرة منذ حبسه قبل عدة اسابيع .

يذكر أن محاميى الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان قد علموا بالصدفة البحتة بقيام محمد عادل بالاضراب عن الطعام اثناء نظرهم تجديد حبسه الاسبوع الماضي.